مشروع قرار من وزير النقل يتعلق بتنقيح القرار المؤرخ في 5 فيفري 2002 المتعلق بالمصادقة على كراس الشروط المتعلق باستغلال مؤسسات تعليم سياقة العربات وكراس الشروط المتعلق باستغلال المراكز المختصة في التكوين في مجال سياقة العربات. (وزارة النقل)

رابط النص

Lien réponse

فترة التقديم

ثلاثاء, 2015/04/28 - خميس, 2015/05/28

التعليقات

كراس الشروط

•الفصل 34: تحذف الفقرة الثانية وتبقى الصيغة القديمة.
•الفصل 54: يلغى لا داعي لوجوده. يبقى الوضع كما جرت العادة.
•الفصل 33: يحذف السطر الثالث والسطر الرابع تعوض 6 أشهر بسنة.
•الفصل 40: مرفوض.
•الفصل 4: العقد مرفوض موش معقول نقننو الوفقة التي هي سبب تدني التكوين.
يعوض العقد بشهادة تكوين.

سامي الصغير عن الهيئة ببن عروس

حول كراس الشروط

•الفصل 4: يحذف السطر الثالث رفض العقد.
ويعوض ب: ويكون هذا التكوين وفقا للبرنامج الوطني الموحد للتكوين على أن يتسلم المتكون شهادة في تلقي تكوين تحدد فيها المحاور والمحاور التي مر بها المتكون خلال فترة تكوينه ويستظهر بها قبل إجراء أي امتحان.
•الفصل 8: المطة 6: تضاف لها عبارة أو يتمتع بجراية تقاعد.
يعني غير مقبول أن يتمتع المتقاعدون من الوظيفة بإمتياز إحداث مدرسة.
•الفصل 9: نفس الملاحظة.
•الفصل 14: تحذف المطة 5 وتعوض بنسخة من برنامج التكوين وشهادة التكوين.
إضافة مطة أخيرة: نسخة من محضر معاينة المحل.

عادل عبداوي المندوب الجهوي للهيئة بسليانة

كراس الشروط

•الفصل 51: تحذف الفقرة الثانية.
يمكن مواصلة إستعمال مجموعة العربات قصد الحصول على ر.س ج+ه المتحصلة على ب إستغلال إلى حدود إنتهاء صلوحيتها وصرفها من العمل.
مزيد المرونة وبعد بلوغ عمرها الأقصى ليس 5 سنوات.
•الفصل 40: مرفوض بصيغته الحالية الإبقاء على الصيغة القديمة.
•الفصل 38: في صورة الإنقطاع لمدة تفوق ثلاث سنوات عوضا عن سنتين.
•الفصل 33: تحذف المطة الثالثة.
•الفصل 4: تحذف عبارة عقد تكوين وتعوض بشهادة تكوين وفقا لبرنامج تكوين موحد.
فيصل الجريبي رئيس فرع المهدية للهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة.

فيصل الجريبي رئيس فرع الهيئة بالمهدية

كرس الشروط

أقترح عقد ندوات جهوية واقليمية تشارك فيها كل الاطراف.
•الفصل 40: مرفوض.

امين العير الهيئة الجهوية بزغوان

حول كراس الشروط

الحمد لله،
بعد الإطلاع على كراس الشروط و آراء الزملاء التي أرى في معظمها إبداء لعدم الرضى بها، أتساءل على مصير التنقيحات لهاته الكراس التي تمّت صياغتها في ولاية صفاقس بعد جهد مضني من المهنيين أنفسهم و التي تمّ إعلام المعنيين بالأمر بها، و حتى تمريرها لوزارة النقل و لبعض الولايات الأخرى لدراستها و التي لاقت استحسانا من طرف جل من اطلع عليها، لماذا يُرمى بكل عمل جدي جانبا و الحال أن فيه مصلحة الجميع، والسبب بسيط، تعنت و تغطرس بعض المسؤولين لا غير، أرجو و بكل إلحاح عقد ندوة وطنية بصفاقس على غرار مؤتمر المنستير لتدارس مقترحات المهنيين دون رفض أي كان أو مهني جهة من جهات الجمهورية، فكلنا تجمعنا مصلحة واحدة وهي النهوض و الحفاظ على قطاع تعليم السياقة في وطننا العزيز.
كان الله في عون كل من يسعى لما فيه الخير للجميع.

سامي دمّــق

كراس شروط

نحن نساند هذا الكراس.

محمود

مشاركة

الموافقة على كل فصول كراس الشروط.

فوزي عروة مدرسة تعليم السياقة جربة مدنين

عقد التكوين ( الوفقة)

أرفض هذا العقد شكلا وتفصيلا، وأضم صوتي لأغلاب الزملاء في توحيد مناهج وطرق تعليم السياقة بين كل الولايات.
وشكرا.

امين العير الهيئة الجهوية بزغوان

بخصوص مشروع كراس الشروط

•الفصل 40: لا نقبله بصيغته الحالية يجب العودة للصيغة القديمة تفاديا لتعقيد الإجراءات.

نزار onect بتوزر

Cahier de charge

A propos du cahier de charge il faut revoir plusieurs articles tel que…
•Article 04: le contrat est refusé car il doit concerner uniquement le régime forfait.
•Article 08: pour la double nationalités/refus de tout retraités d'ouvrir un établissement d'auto-école ou de centre. Car il y a qui se retraite un mois avant et ouvre un établissement.. il faut limiter au moins 15 ans avant la retraite et bienvenue.
•Article 09: il faut qu'il soit retraité avant 15 ans de sa retraite normale.
•Article 13: distance de 300 dans la même rue.
•Article 15: qui est le propriétaire des véhicules citées dans l'handicap.
Artage requise maximale 07 ans à la première mise au travail au lieu de 5ans.
•Article 23: annuler l'article car il n'y a pas capp a.
•Article 33: maintenir l'ancien sans changement.
•Article 38: il faut une définition claire.
•Article 44: comment parler de licence a sans capp de même catégorie.
•Article 47: à refuser faut de contradictoire avec 33.
•Article 52: changement de il doit refuser l'examen avec il peut refuser car le cahier de charge concerne les établissements mais pas les fonctionnaires.
Le délégué régional de l'ordre nationale dans autos écoles .. Tataouine-Ben ghenia Mohmamed

Mohamed Benghenia

الكراس الشروط

تحديد التسعيرة وتوحيدها.
يجب توضيح الفصل المتعلق بالمراقبة لأنه للأسف لاتوجد مراقبة ولا أضن ذلك، لذلك يجب توضيح هذه المسألة.
العقد لا قيمة له باعتبار أنه يقنن الوفقة وكان الأجدر الإنتباه لمقترح الهيئة بخصوص شهادة تكوين التي تعتبر أهم وأشمل من العقد خصوص بالنسبة للمواطن.
•الفصل 40: مرفوض تبقى الصيغة القديمة.
تفعيل تداول وتغيير الممتحنين بصفة منتظمة على غرار ما كان معمول به في السابق.

فؤاد الزيتوني onect القصرين

كراس الشروط

•الفصل 40: مرفوض.
•الفصل 34: مرفوض.
•الفصل 28: تحذف الفقرة الاخيرة.
•الفصل 1: نقول مدرسة تعليم سياقة وليس مؤسسة.

ماهر الهيئة بالقيروان

كراس الشروط

شكرا للحكومة التي وفرت لنا فرصة للتعليق على مشاريع القوانين وشكرا للهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة التي اعلمتنا بذلك وتعلمنا بكل المستجدات في ما يخص تعليم السياقة.
في الحقيقة ليست لي إضافة على ما قاله جل الزملاء المتدخلين وأدعو لمراجعة النصوص التي يحوم حولها خلاف وتباين والتخلي عنها
كما أدعو مثل العديد من الإخوة لعقد ندوات إقليمية ووطنية لإصلاح المنظومة يشارك فيها كل الاطراف دون إقصاء، لانه في حقيقة الأمر يكاد يكون هناك إنعدام للمعلومة والمستجدات في القطاع لولا جهود الإخوة من مجلس الهيئة الوطنية عبر الفروع وعبر موقع الانترنات الا انه غير كافي، لا بد من تشريك كل الاطراف خصوصا نحن الشباب مستقبل المهنة. وشكرا

بشير العوسجي الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة بتونس

بخصوص مشروع كراس الشروط

•الفصل 28:أقترح أن يشمل إمتياز نقل ملكية العربات بين المدارس المحدثين الجدد لما له من بعد إجتماعي وتضامني بين الزملاء.
•الفصل 34: مرفوض وأقترح الرجوع للصيغة الاصلية.
اذا كانت الغاية من تقسيم مراكز الامتحان ومن إقليم تونس الكبرى خصوصا هي محاصرة المدارس وإتهامها انها تجري وراء ممتحنين محل شبهة في مركز امتحان معيين، أقول أن هذا مرفوض وكان الاحرى المطالبة بتفعيل تداول الممتحنين بين المراكز والولايات لا بمحاصرة المدارس والتضيق عليها.
•الفصل 40: الصيغة هذه غير مقبولة.
ليس منطقي ان يتم تسليم الرخصة او بطاقة الاستغلال 6 أشهر بعد الوفاة وتعمل مطلب و...
تعقيد إجراءات على الورثة لا نقبله.
أقترح أن يقع إدراج وثيقة بعنوان محضر معاينة محل انتصاب المدرسة كوثيقة من جملة الوثائق المطلوبة عند تسلم كراس الشروط مثل ماهو معمول به في السيارة.
أقترح معاينة المحل وطلب نسخ من آخر تصاريح شهرية عند تجديد بطاقة الإستغلال.
أقترح إلغاء الصقف العمري للعربات المستعملة في تعليم السياقة لإضافة صنف على غرار ماهو معمول به في عديد من بلدان العالم.

بشير العوسجي الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة بتونس

مدرسة تعليم سياقة برأس الجبل

نعم.

ابراهيم الشيخ

الرجاء الاضافة للإطلاعات

الرجاء الاضافة للإطلاعات المرسوم عدد 41 لسنة 2011 المؤرخ في 26 ماي 2011 المتعلق بالنفاذ الى الوثائق الإدارية كما تم تنقيحه واتمامه بالمرسوم عدد 54 لسنة 2011 المؤرخ في 11 جوان 2011.
ويمكن إضافة فصل أو إضافة فقرات للفصول التي تتعلق بالمعلومة او الوثائق الممكن أن ينفذ إليها أو ان يطّلع عليها العموم أو الاجراء لدى شخص عمومي أو حرفاء المؤسسة المعنية. وفي صورة امتناع صاحب المؤسسة، يتم ذكر الوثائق التي يمكن أن تمدها الإدارة أو الهياكل العمومية المعنية التي توصلت بها من المؤسسة إلى طالبها.

كراس الشروط

أقترح ان يتم تحديد التسعيرة لتصبح كل الولايات متساوية.
أقترح إنشاء أقاليم على غرار ماهو معمول به في عديد من بلدان العالم يضم ثلاث اربع او خمس ولايات يتم توحيد التسعيرة فيها ويتم تداول الممتحنين في ذلك الاقليم ويتم تركيز مركز نموذجي للتعليم والامتحانات قاعات نموذجية للكود.
أقترح الغاء الصيغة الجديدة للفصل 40 و تبقى الصيغة القديمة.
أقترح عقد ندوات جهوية واقليمية لإبداء الرأي في هذا المشروع نشارك في صياغتها جميعا.

ياسر الحجلاوي الهيئة الجهوية بسيدي بوزيد

كراس الشروط

هذا المشروع لم تقع فيه استشارة موسعة ولم يتم أخذ آراء كل الزملاء بعين الاعتبار، يعني يقولوا عملنا اجتماع ولا يأتي أحد ويكون الحضور محتشم لان الناس فقدت الثقة باعتبار انه تعطي رأيك ما تعطيش ما يعملوا كان اللي في راسهم، وطبعا هؤلاء الذين يدعون أنهم يمثلون القطاع هم في الحقيقة لا يمثلون إلا أنفسهم.
لذلك نردد ونعيد وخصوصا نحن الشباب مستقبل المهنة، من حقنا إبداء الرأي وندعو على غرار عدد كبير من الجهات لعقد لقاءات اقليمية ولما لا وطنية تجمع الجميع والادارة كذلك ويحضر فيها الشباب ويعطون مقترحاتهم ولما لا ملتقى وطني.

الغزال مدرب سياقة سوسة

حول مشروع كراس شروط لمدارس تعليم سياقة العربات

إن اللجنة التي ناقشت مشروع كراس الشروط لا تمثل إلا نفسها، لأنه لا يمكن في أي حال من الأحوال تمثيل 24 ولاية بأربعة أشخاص، كان من الأحرى تمثيل الولايات بصفة عادلة وتقسيمها الى أقاليم، اقليم الشمال والشمال الغربي والوسط والوسط الغربي والجنوب والجنوب الغربي وبذلك تتم معالجة جميع المشاكل وتطلعات جميع المهنيين في مجال تعليم السياقة ومراعات خاصية كل ولاية.
إن ما يطرحه مشروع كراس الشروط بعيد كل البعد عن الواقع وتطلعات المهنيين في ميدان تعليم السياقة، ان المواضيع الحارقة والمستعجلة والمصيرية تنطلق من الواقع والوضع المتردي الذي يعيشه المهني في قطاع تعليم السياقة، وتتلخص هذه المواضيع في النقاط التالية:
1:توحيد التسعيرة لضمان فرص عيش متقاربة على غرار التسعيرة الموحدة لسيارات الاجرة.
2:إعفاء اصحاب مدارس تعليم السياقة من القيمة المضافة ومن الاداء القمرقي عند اقتناء سيارة كأداة عمل باعتبارهم مكونين في مجال سياقة العربات كما صنفهم االقانون، وبالتالي رجوعهم بالنظر لوزارة التكوين والتشغيل لا وزارة النقل.
3:امكانية وجود اكثر من صاحب مدرسة تعليم سياقة في محل واحد نظرا لارتفاع معاينات الكراء كما هو معمول به عند الاطباء وغيرهم والمعبر عنه ب:regroupement.
-إعفاء السيارات المستعملة للغاز البترولي السائل من خلاص المعلوم الموظف نظرا لنظافة هذه وعدم تلويثها للبيئة الي جانب انخفاض سعرها مقارنة بالمحروقات الاخرى والدليل على ذلك تشجيع الدول الاوروبية على استعمال هذه الطاقة واعفاء مستعمليها من الأداءات الموظفة الى جانب رخص السيارات المستعملة للغاز مقارنة بالسيارة المستعملة لطاقات اخرى.
أصبح من الضروري والملح عقد مؤتمر وطني يضم جميع المتدخلين في مجال تعليم سياقة العربات من الوزارة الأولى والنقل والمالية والصناعة والتكوين والتشغيل لحل المشاكل الحارقة والملحة والمصيرية لأصحاب مدارس تعليم السياقة.

عبد العزيز

ابداء الراي

أثمن مشروع كراس الشروط نظراً لما فيه من نقاط تساهم في تنظيم القطاع و الحد من الفوضى.

كمال معروفي

كراس الشروط

أنا لا أوافق على هذا المشروع لأنني أشكك في اللجنة التي أعدته. ليس عندي فيها ثقة ولم يتم الأخذ بآراء المهنيين من مختلف الولايات.
أنا أرفضه شكلا.

التعليق على كرّاس الشروط المنظمة لمهنة تعليم سياقة العربات

لقد فوجئت بتعليق بعض الزملاء من ولايات أخرى عند قولهم بأنّهم لم يطلعوا على كرّاس الشروط في مراحل مناقشتها والحال أنّنا بدأنا بعرضها على المهنيين منذ سنة 2012 وهي في طورها الأول و واكبنا كجهة سوسة كل تغيير لفصولها و شرّكنا في كل صيغة جديدة منها أكثر عدد من المهنيين اذ قمنا بعدّة جلسات عامة في موضوع تجديد كرّاس الشروط و لكن لاحظنا لا مبالات من قبل المهنيين حيث كان الحضور في كل اجتماع محتشم جدّا. ففي اجمال الصيغة النهائية لكراس الشروط فهو مقبول مع الاشارة الى بعض الفصول التي لا تلبّي تطلعات البعض من المهنيين فمثلا
•الفصل 14: تعليق تعريفة الدروس بواجهة المحل المعدّ لتعليم السياقة اجراء حسب تقديري زائد و يمكن الاكتفاء بتعليق التعريفة داخل المحل في مكان بارز للعيان.
•الفصل 34: توسيع منطقة جولان سيّارات تعليم السياقة بين ولايتي سوسة و المنستير مع الالتزام باجراء الامتحان بالولاية الراجعة لها بالنظر.
- الالتزام بإجراء الامتحانات التطبيقية بمركز واحد حتّى و ان وجد اكثر من مركز بنفس الولاية ( وهذه التجربة قمنا بها في سوسة ولاحظنا أنّها اجابية اذ نظمت تنقل المدربين بدون مبرر من مركز الى آخر الشيء الذي خلق عدم توازن في عدد القوائم المبرمجة فأصبح تاريخ الامتحان متفاوت بين المركزين و بعد الضغط على ظاهرة الانتقال العشوائي لاحظنا توازن في تاريخ الامتحان بالمركزين.)

نورالدين الحضري عضوالغرفة الجهوية لمدارس تعليم السياقة بسوسة

كراس الشروط

نرجو إضافة فصل يمنع الاشهار مثل المحامين والاطباء لقد تعبنا من الشركات التجارية التي تستغل المدارس وتخدم بأسعار جد منخفضة أقل حتى من التكلفة.
يجب منع الإشهار للبرمي حتى من الأنترنت، الي يحب البرمي لازموا يتعلم مليح.
ما المقصود بمراقبتها بيداغوجيا؟ هل هناك مراقبة إدارية حتى تتم المراقبة البيداغوجية، ثم هل يوجد دليل بيداغوجي ممنهج وموحد تتم من خلاله المراقبة المزعومة.. أعتقد أن هذا حشو لغوي ويجب حذفه، عند ما تصبح اليات ذلك عندها نتحدث عن المراقبة البيداغوجية.
والرجاء تفعيل roulements الممتحنين وتغيرهم بإنتظام.

أمين تونس

كراس الشروط

ثلاث سنوات ضاعت من تاريخ مدارس تعليم السياقة من أجل إصلاح القطاع بسبب عدم الارادة لتشخيص موضوعي للقطاع وترتيب الاولويات لمراجعة المنظومة.
بسبب مزايدات وترضيات للجنة التي اعدت هذا المشروع وتراجع في نفس الوقت مشاريع قوانين أخرى وكل طرف يجبد لمصلحته على حساب المواطن الذي يضيع حقه في الحصول على تكوين سليم ومازال الوقت يضيع.
هل هناك فصل وحيد في هذا المشروع يوضح واجب المدارس تقديم تكوين ذات جودة للمواطن ويوضح كيفية مراقبة ذلك ومراقبة ورصد المدارس التي لا يرتقي فيها التكوين للمعدل، وهنا لا نتحدث على العقد الذي يدعي مقدموه انه يضمن ذلك بالعكس تماما هذا العقد الذي يعتبر بمثابة تقنين للوفقة التي هي سبب البلية في القطاع لأنها ذات صبغة تجارية بالاساس.
كل هذا بسبب عدم الانصات لمطالب المهنيين بضرورة الانطلاق من القواعد وتنظيم ندوات وملتقيات جهوية واقليمية ووطنية تشارك فيها كل اطراف المنظومة لتقديم تصوراتهم وليساهموا في صياغة هذا المشروع وغيره...
السيد رئيس الحكومة، السيد وزير النقل، السيد مدير عام النقل البري، رجاءا رجاءا وحفظا لماء الوجه ومن أجل حق المواطن وحمايته من الإبتزاز ارفظوا هذا المشروع الذي لم ينبثق من المهنيين ولم تكن فيه معالجة حقيقية لوضع تفوح رائحته كل يوم بالفساد والرشوة والمحسوبية، ورجاءا رجاءا ابعدوا عن هذا القطاع المسؤولين الفاسدين الذين لا يهمهم لا إصلاح ولا تنظيم يهمهم إلا الربح.
في الختام كل الشكر لرئاسة الحكومة التي أتاحت لنا هذه الفرصة لإبداء الرأي.

سامي صفاقس

التعليق على كراس الشروط

•الفصل 28: أقتراح أن ينتفع المدربين المحدثين لمؤسسات تعليم السياقة الجدد بإجراءات نقل ملكية السيارات التي كانت تستغل في مدرسة سياقة دون التقيد بعامل السن الدنيا.
•الفصل 40: إجراء الإمتحانات في كامل مركز الولاية.
ملاحظة: الرجاء تخفيف الإجراءات على الورثة.

محمد رضا جليبي رئيس فرع نابل للهيئة الوطنية لمدارس التعليم

المقترحات الجديدة لكراس شروط استغلال مدارس تعليم السياقة

بسم الله الرحمان الرحيم،
عموما نرجو لفت نظر السادة و السيدات المشرفين على تنظيم قطاع تعليم سياقة العربات و السلامة المرورية للحد من ظاهرة تجاهل المهنيين المعنيين والاقتصار على الجانب التطبيقي للنصوص القانونية الواردة فتشريك المهني الكفؤ في صياغة النصوص القانونية المنظمة لحياته المهنية والتي من خلالها الوصول لتحقيق أهدافه والمتمثلة في بعث جيل جديد مسؤول على طرقاتنا يشرفنا بالمراتب العالمية من شأنه ان يرتقي بالقطاع الى المراتب السامية.
وفقكم الله لما فيه الخير للبلاد والعباد و السلام.

محمد نبيل السعفي

كراس الشروط

السلام عليكم وشكرا لرئاسة الحكومة التي تعطينا حرية إبداء الرأي في القوانين.
أنا مع توسيع التشاور بخصوص هذا المشروع لأنه في الحقيقة لم تكن هناك اتصالات موسعة للقواعد ورغم اننا ابدينا اعتراضنا على عدد من الفصول لكن للأسف لم يكن هناك أي تجاوب خصوصا الفصل 34 الذي نعارضه لأنه يحد من تحركاتنا فنحن ضد المركزية تونس وبن عروس ومنوبة وأريانة لا لتقسيم المراكز.
كذلك الفصل 40 مرفوض.
وعقد التكوين مرفوض نحن مع الاعداد لبرنامج وطني للتكوين ثم نتحدث.

عائشة السبوعي O.N.E.C.T

كراس الشروط

في البداية نعلم جنابكم ان هذا المشروع لم تقع فيه استشارة موسعة للمهنيين وامتازت اللجنة التي اعدته بالتكتم عليه ومجاملة اطراف في الادارة العامة للنقل البري تريد الهيمنة على القطاع وتوجيهه حسب مصالحه.
ولعلمكم سيدي مستشار القانون والتشريع للحكومة ان الادارة العامة للنقل البري كانت تعتزم العمل بهذا الكراس و فصول منه قبل ان يستوفي مدة عرضه القانونية على بوابتكم لولا تدخل نبلاء المهنة وشرفائها وتذكيرهم باحترام القانون باستوفاء مدة النشر القانونية.
وهنا اشير لثقتنا الكبيرة في رئاسة الحكومة لتعديل الامور ووضعها في نصابها والانتباه للرفض المسع لهذا المشروع نظرا لعدم توسع الاستشارة بخصوصه ولتغيب القواعد وخصوصا الجهات فيه.. اضافة لتجاهل تشريك اكبر طرف يمثل المهنيين الان وهي الهيئة الوطنية في اشغال اللجان التي اعدت هذا المشروع وغيره من مشاريع والاقتصار على تشريك طرف واحد لا يمثل حتى عشر القطاع.
لذلك ارفض هذا المشروع وخصوصا منه الفصل 34 الذي يضيق من موارد الرزق لنا والفصل 40 الذي يضيق على الارامل والورثة والفصل 54 وادعو لاستشارات جهوية ووطنية موسعة للمهنيين والتمس من السيد وزير النقل ان يعيد النظر في تركيبة هذه اللجان وخاصة ان يعيد النظر في تسمية النافذين بالقرار في هذا القطاع الذين سامنا سياساتهم التقزيمية وادعوه لاعطاء نفس جديد للادارة بمسؤولين جدد.
وأرجو أن يتم تفعيل تداول الممتحنين على مراكز الامتحانات وتغيرهم بصفة منتظمة للحد من الرشوة والمعارف.
تحيا تونس تحيا الجمهورية

سامي العبيدي الهيئة ببن عروس

تعليق على كراس الشروط لمؤسسات تعليم سياقة العربات

تواجه مدارس تعليم السياقة اليوم انتقادات لاذعة من قبل الخاص و العام بوصفها أحد العناصر المتسببة في فواجع الطرقات و ما ينجر عنها من خسائر في المال و الأرواح من خلال نظام التكوين الضعيف الذي تعتمده و تصل إنتقادات البعض إلى حدّ إتهام المدارس بأنها أصبحت مصدرا للحصول على رخص الموت و جرائم الطريق و لم تعد مصدرا للتكوين السليم للحصول على رخص سياقة سليمة و صحيحة لمن يجيد السياقة فعلا.
و إن هذه الإنتقادات و الإتهامات تكون منطقية و وجيهة عندما تدعّمها الأرقام الرسمية التي تؤكد أن السنوات الأخيرة شهدت تدفّقا في أعداد الحاصلين على رخص السياقة
و أن عدد حوادث المرور و ضحاياها تطوّر بشكل مفزع و مذهل و أنّ مسؤولية السواق في وقوع هذه الحوادث و الضحايا ليست ثابتة فحسب و إنما هي كبيرة و مؤثّرة
لكن كل هذه العناصر التي تُدين مدارس تعليم السياقة و المدرّبين تبقى غير كافية للجزم بأن تردّي مستوى التكوين و ضعف نظام تعليم السياقة بشكل عام يعود فقط إلى هذه المدارس
و إنما يعود أيضا إلى تهميش قطاع حيوي مثل قطاع تعليم السياقة مما أدّى إلى كثرة الدخلاء و غياب الرقابة و تكاثر عدد مدارس تعليم السياقة بشكل غريب بدون مراعاة لحاجيات هذه المنطقة أو تلك مما أثّر سلبا على مردودية المهنة التي يذهب معظمها في الكراء و المحروقات و قطع الغيار وغيرها من المصاريف ...
و ذلك يؤدّي مباشرة إلى انتهاج أغلبية المدارس لأساليب و طرق غير مشروعة للكسب على حساب التكوين السليم ,
لذا ليس لي ما أضيف على تعاليق جلّ الزملاء إلا أنه يجب التأكيد على بعض النقاط التي ربما لم يأتوا عليها فمثلا :
حذف الفقرة الثانية من الفصل 4 و التي تنص على وجوب إبرام عقد كتابي بين المترشح وصاحب المؤسسة المعنية أو ممثلها القانوني. فهذا سيكرّس مبدأ ( الوفقة ) فلنترك الجانب التجاري بين الحريف و المدرسة و إن كان لا بدّ من تدخّل، فـلـمنظّمة الدفاع عن المستهلك ذلك .
و من الأجدر لسلطة الإشراف أن تطالب بمنهجية التكوين و مسايرة الدول المتقدّمة التي سبقتنا في مجال التكوين السليم حيث فرضت عدد أدنى لساعات التكوين على غرار فرنسا التي أقرّت مبدأ معدّل 30 ساعة مهما كانت امكانيات المتكوّن و درايته بالسياقة لما في ذلك من رفع مستوى المتحصلين على رخص السياقة و الذي سيساهم حتما في الحدّ من الحوادث
و بالتالي يجب حذف المطة الخامسة من الفصل 14 و التي تنص على : - نسخة من أنموذج عقد التكوين المشار إليه بالفصل 4 من هذا الكراس للشروط.
كما تجدر الإشارة إلى حذف الفقرة الأخيرة من الفصل 28 : لكي لا تكون سببا في حرمان الباعثين الجدد من هذا الحق (ما هو الفرق في انتقال عربة بين مدرسة جديدة أو مدرسة قديمة)
ولا ينطبق ّ هذا الإجراء بالنسبة إلى حالات الشروع في استغلال مؤسسة لأول مرة
كما يجب توضيح المطة الرابعة من الفصل 30 و المتعلقة بنوع تأمين العربة المعدّة لتعليم السياقة
- نسخة من شهادة تأمين ( أنموذج 745 أ ) و الخاص بتأمين سيارات التعليم
وكذلك في صورة توسيع الأسطول و تعويض عربة
كما أقترح إضافة فقرة بالفصل 34 الخاص بولايتي سوسة و المنستير و التي يطالب بها أغلب مهنييّ الجهة
- كما يمكن للعربات المعدة للتكوين في مجال السياقة والتابعة لمؤسسات تكوين في مجال سياقة العربات والسلامة المرورية المتواجدة بولايتي سوسة و المنستير استعمال كامل شبكة الطرقات بهاتين الولايتين إلا أنه لا يمكن إجراء الاختبارات التطبيقية لإمتحانات رخص السياقة إلا بمراكز الامتحان الراجعة بالنظر إلى الولاية مكان انتصاب المؤسسة ّ المعنية.

و في الختام لا يفوتني إلاّ أن أثني على المجهودات المبذولة من طرف كل المشاركين في هذا العمل إلا أنه يبقى منقوصا من مشاركة كافة المهنيين الذين أحسّوا بأن كلّ ما تم الإتفاق عليه لا يرتقي لتطلعات القواعد رغم تمثيلهم من قبل بعض الهياكل لكن للأسف الشّديد لم تستشرهم في أخذ القرار مما سبّب في تململ و قلق لدى العديد من المهنيين لذلك نطالب من وزارة الإشراف تنظيم ندوات إقليمية أو جهوية و لمَ لا تكون وطنيّة تحت إشرافها؟ و بمشاركة كل المهنيّين ليكونوا أوّل من ساهم في وضع هذا الكراس للشروط و كذلك بالنسبة للقرارات المنظمة للمهنة.
و السلام
محمود بوقدّيدة
المندوب الجهوي للهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة بسوسة

محمود بوقدّيدة

تغيير مصطلح "مؤسسة تكوين"

نلاحظ من خلال مختلف فصول كراس الشروط أن المشرع ركز على استعمال مصطلحات "مؤسسة تكوين" و "رئيس مؤسسة" مما يعطي الى هذه الهياكل صبغة تجارية بحتة و الحال هو اننا ندرس قانون الطرقات نظريا و نعلم السياقة تطبيقيا مثلنا مثل المدارس و المعاهد الحرة، لذا من المفروض تغيير هاتة المصطلحات بـ "مدرسة تعليم السياقة" و "معلم سياقة" وهي الاسماء الاكثر تداولا مما يمكننا من امتيازات جبائية جمة.

ماهر بن عبد الواحد الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة

إضافة ملحوظة في الفقرة الاولى من الفصل 34

إضافة الملحوظة الآتية للفقرة الأولى من الفصل 34: "و كذلك الحال بالنسبة لولايتي سوسة و المنستير".

ماهر بن عبد الواحد الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة

الفصل 34

مع احترامي لكافة الآراء لكن حسب رأي كل مهني ضد الفصل 34 لايريد الانضباط، ليتسنى له إتباع ممتحن ما من مركز لآخر ،حسب المثل التونسي انغطيو في عين الشمس بالغربال.

محمد

تعليق

كراس شروط مقبول اجمالا، لكن ينقصه تحديد عدد مدارس التعليم في كل مركز امتحان مقارنة بعدد السكان.

عبد الرؤوف

حول كراس الشروط

•الفصل 28:أقترح ان ينتفع المحدثين الجدد باجراء نقل ملكية العربات.
•الفصل 34 : مرفوض.
يمكن لمدارس تعليم السياقة اجراء الامتحانات في كامل مراكز الولاية مكان انتصابها. وفي كامل ولايات تونس الكبرى نظرا لكونها مترابطة عمرانيا.
• الفصل 40 : مرفوض.

انيس طاع الله الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة

حول كراس الشروط

• الفصل 13 :مسافة فاصلة بين مؤسستين 500 متر.
• الفصل 34 : مرفوض.
الابقاء على الصيغة القديمة. لا نقبل التضييق تونس للجميع.
أقترح التغيير الدوري للممتحنين خصوصا الولايات التي أصبحت مشهورة باعطاء permit.
• الفصل 40 : مرفوض.
لسنا مع تعقيد الاجراءات على الورثة.

احمد المؤدب الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة

إقتراحات إضافية

السلام عليكم
بداية أتوجه بالشكر لكل الأشخاص الساهرة على العناية بهذا القطاع الحساس و الحيوي. لقد تقدمت لكم بالمقترحات للتعديل بالنسبة للمشروع المقدم من طرفكم و أريد أن أزيد على ذلك المقترح بعض المشاكل التى أرى أن لها تأثير كبير على التكوين و المتمثلة فى ثلاثة أشياء :

* التعريفة : ( غير محددة ) تجعل من المترشح البحث عن السعر الرخيص متناسيا جودة التكوين .

* التكوين : ( عدم وجود برنامج محدد ) .

* الامتحان : مراقبة الامتحان ( الكل يشتكي من أداء السواق و الكل ينسى أو يتناسى أن هذا السائق متحصل على رخصة سياقة من طرف ممتحن ) لذا للقضاء أو الحد من ظاهرة الرشوة و المحسوبية و ليكون النجاح حليف الافضل أقترح إضافة كاميرا مراقبة لسير الامتحان.

نوفل شوشان / الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة

مشروع قرار من وزير النقل

• الفصل 34 :إلغاء بند الخاص بإجراء الامتحان إلا بمكان الانتصاب بالنسبة لتونس الكبرى. لا للمركزية.

سليمان التيجاني الهيئة

مشروع قرار من وزير النقل

• الفصل 28 :أقترح ان يشمل امتياز نقل ملكية العربات المحدثين الجدد.
• الفصل 30 :أقترح الاستضهار باخر ثلاث تصاريح شهرية لدى القباضة المالية واخر ثلاث وصولات دفع معلوم كراء المحل عند تجديد أو إضافة بطاقة إستغلال.
• الفصل 31 + الفصل 32 :نفس الملاحظة للفصل السابق 31. حيث سيضمن لنا هذا الاجراء عدم تغيير مقر انتصاب المدرسة دون اعلام السلط او الانتصاب دون محل اصلا.
• الفصل 34 :إلغاء الفقرة الخاصة باجبارية إجراء الامتحان إلا بمكان إنتصاب المدرسة بالنسبة لتونس الكبرى. يبقى الوضع كما جرت العادة. لاتقسيم لولايات تونس الكبرى.
• الفصل 40 :غير كاف مدة ستة اشهر لورثة المتوفي لتسوية الاجراءات. أعتقد أنه بند تعقيدي وأقترح أن تبقى الصيغة القديمة لهذا الفصل.

سامي الهاني الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة بتونس

حول كراس الشروط

بما ان هذا العمل لم ينبثق من القواعد المهنية ولا يمكن للجنة محدثة متكونة من عدد لا يمثل المهنيين وتقديم مشروع ضحل لا يرتقي بتطلعات اهل المهنة الشئ الذي احدث اضطرابا وحراكا في القطاع وتفاديا لكل لبس وتطور للامور جراء اصدار هذا الكراس مع القرارات المنظمة للمهنة الرجاء العمل على عقد ندوة وطنية تسبقها اجتماعات اقليمية وتشريك اكبر عدد ممكن من المهنيين بحضور كل من يهمه الامر والخروج بمنتوج يرتقي بمتطلعات المهنة في كنف الوضوح و الشفافية و نحن كجهة صفاقس بامكاننا تنظيم هدا الملتقى الوطني او نشارك في تحضيره ,الرجاء عدم التسرع فكل القرارات المسقطة لا يقع الاجماع عليها بينما كل قرار او مشروع منبثق من القواعد مصيره النجاح.

عمر الفتوي

تعليق

بسم الله الرحمان الرحيم
اما بعد، بخصوص مشاريع القوانين و النصوص الترتيبية المتعلقة بكراس الشروط الذي ينظم قطاع تعليم السياقة و السلامة المرورية.
-نعلم للعموم والسيد رئيس الحكومة والسيد وزير النقل رفضنا للإجراءات المقترح من بعض النقابيين على لجنة التشريعات و النصوص الترتيبية و الذي يسعى الى منع مدارس تعليم السياقة بإقليم تونس من إجراء إمتحانات السياقة في كامل الإقليم بعكس ماجرت عليه العادة منذ الإستقلال.
* الدوافع والتعلات وراء هذا المقترح هي:
-تنقل بعض المعلمين من مركز إمتحان لآخر في أغلب الظن للحصول علي معاملة أو تسهيلات أكثر و هذا قد خلق بعض التفاوت في المواعيد بين مركز و آخر.
*الحلول المقترحة من جهتنا لإنهاء وإنتفاء الأسباب الدافعة لهذا الإجراء المقترح.
1)- تفعيل مبدأ تداول موظفي الوكالة الفنية للنقل البري (الممتحنين) على جميع المراكز لتكريس مبدأ الامركزية حتى لايكون هناك مقصد بعينه مستقر عن مكانة ومعلوم مسبقا لتقليص ميدانيا من الإخلالات إن وجدت.
2)-تفعيل الرقابة من قبل الإدارة على كل الأطراف بتعاون مع ممثلي القواعد المهنية بدون إعتبار التمثلة العددية التي يجب مراجعتها والتثبت و التمحيص فيها.
3)- إعتماد الإحصائيات ورصد المعاملات والنتائج لمختلف الأطراف مع التثبت من قبل المراقبين على أرقام الرخص التي تدون أثناء الإمتحانات و النظر في مدى تطابقها حينيا مع أرقام السيارات والرخص لمنع أي مغالطات قد يقع تدوينها اثناء الإمتحانات لحصر النتائج والتعامل معها و الوقوف على كل الحقائق و الممارسات.
4)-و بذلك يمكن حصر وضبط قوائم لمخالفين كما نعلمكم بأن إقليم تونس غير قابل للقسمة في كثير من الممارسات والنشاطات سيما في مجال تعلم السياقة وإجراء الإمتحانات نظر لتداخل ولاياته و التداخل العمراني و الديمغرافي وانصهار الناشيطين فيه.
ونسجل كذلك أنه لامعنى لإمكانية التعليم في كامل الإقليم ومنع الإمتحانات فيه بكوليته وإن حرية التنقل ليس منة من أحد لأنهم لا يستطعون عمليا تقسيم الإقليم. وذللك يلتجؤون إلى الإدارة في بعض الأحيان ليجاها عصا يضربون بها زملائهم باعتبار أنهم قد يقلصون من هامش ربحهم باعتبار وفرة عددهم وهذه الوفرة راجعة بالأساس للإدارة.
الخاصة:
أن هذا المقترح غير عملي على المستوى التنظيمي و اللوجستي.
وفي الأخير تفضلوا فائق الاحترام و التقدير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

محمد طاهر الساحلي

الفصل 34 : مرفوض

•الفصل 34: مرفوض.
مبدأ عدم رجعية القانون
يمكن لمدارس تعليم السياقة إجراء الامتحانات في كامل مراكز الولاية مكان إنتصابها. وفي كامل ولايات تونس الكبرى نظرا لكونها مترابطة عمرانيا.
وإذا كانت تعلة الحد من مراكز الامتحان التضييق على المدارس فهذا مرفوض مرفوض مرفوض.
تونس للتوانسة الكل وأريانة ومنوبة وبن عروس للناس الكل وغير مقبول التقسمة والتضييق.
*يجب عند تجديد بطاقة الاستغلال الاستظهار بنسخة من آخر تصريح شهري لدى القباضة للتثبت ان كان المعني بالأمر لم يغير مقر إنتصاب المدرسة ولم يرجع الباتيندة للدولة مما يهدد تكافئ الفرص بين المدارس. وللتذكير فهذا الطلب تقدمت به الهيئة الوطنية للمدارس لكن لم تأخذه الادارة العامة بعناية.
*عند الوفاة ليس منطقي إيقاف نشاط المدرسة بعد 6اشهر. فالزوجة لا يكفيها الوقت الضيق لإيجاد مدرب والاستظهار بشهائد حضور لأبنائها القصر ومطلب للوزير.... إجراءات بزنطية
*عقد التكوين يحكي كان عالاجراءات والفلوس والتعاقد والحقوق.. لكن هل تم التطرق لجودة التكوين وضمان حق المواطن في التكوين...
أعتقد أن الأحسن لو نتحدث عن شهادة تكوين تسلمها المدرسة للمتكون تبعا لبرنامج تسلسلي مضبوط مرفوق بملاحظات المكون وكيفية تقسيم الدورة التكوينية لضمان حق المواطن في حد أدنى من التكوين السليم مقابل ذلك مقابل محاسبة الغير ملتزمين بهذا البرنامج.

محمد الطرابلسي

الفصل 34 : مرفوض

•الفصل 34: مرفوض.
إلغاء بند الخاص بإجراء الامتحان إلا بمكان الانتصاب بالنسبة لتونس الكبرى.
ولا بد من تفعيل المراقبة.
وللتذكير هناك رفض كبير لهذا الفصل ولطالما تمت مراسلة الوزارة بخصوصه.

ايمن الدويري

إبداء الرأي

• الفصل 8 : مطة 9 : تحديد عربة واحدة لا غير بالنسبة للشخص الطبيعي وذلك لتجنب اللهفة و تقديم تكوين جيد للمترشج.
• الفصل 11 : مطة 2 : ثلاث عربات فيهم واحدة معدة لتعليم صنف "د" أو "ج+ه".
• الفصل 12 : يجب أن لا يقل المساحة عن 50 متر مربع للشخص الطبيعي لتوفر (مدخل مستقل .......) و 100 متر مربع للذات المعنوية.
• الفصل 13 : مسافة فاصلة بين مؤسستين 500 متر.
• الفصل 34 : إلغاء بند الخاص بإجراء الإمتحان إلا بمكان الإنتصاب بالنسبة لتونس الكبرى على غرار ماهو معمول به بالنسبة للتاكسي.
• الفصل 54 : يلغى هذا الفصل كليا.
مع الشكر

نوفل شوشان / مدرب سياقة

التسعيرة

على الدولة تحديد تسعيرة حصة السياقة وإلغاء العقد لأن العقد هو بما تسمى الوفقة هى سبب الرشوة فى إمتحانات رخصة السياقة.

ملاحظات

•الفصل 4:
يمكن لمؤسسات التكوين في مجال سياقة العربات والسلامة المرورية رسكلة السواق غير المهنيين المتحصلين على رخصة سياقة.
*جاء هذا الفصل في مضمونه كي يضيق مجال عمل المكون فلا معنى للرسكلة التي ستفرض على المكون اجرائها دون ان تمكنه من آفاق عمل أرحب كرسكلة المهنيين وهنا نتبين انحياز صاحب الفكرة لمراكز التكوين.
•الفصل 34: مطة 3:
يجب أن يكون كل صاحب مؤسسة تكوين في مجال سياقة العربات والسلامة المرورية أو مدرب أجير بهذه المؤسسة أثناء إجراء إختبار الجولان لإمتحانات رخص السياقة بداخل العربة إلا في صورة استحالة ذلك لسبب طارئ. وفي هذه الحالة يتم تعويض صاحب المؤسسة بأحد أصحاب المؤسسات الراجعة بالنظر إلى الولاية مقر انتصاب المؤسسة المعنية. ثم يتم إعلام المصالح المختصة الجهوية للوكالة الفنية للنقل البري، في ظرف أسبوع، التي يمكنها الموافقة على التعويض المشار إليه أعلاه لمدة محددة.
*هناك نزعة تعسفية في التضييق على صاحب المؤسسة حين تعرضه لطارئ والتشديد على ان يكون معوضه صاحب مدرسة فيه نظرة احتقارية للمدرب الأجير لا يمكن استثنائه من إجراء الإمتحانات وفي ذلك تعارض لمبادئ حقوق الانسان وفي إعلام المصالح المختصة هناك تأويل في كيفية الإعلام فحين يكون الاعلام كتابيا يمكن ان تستغرق العملية كثيرا من الوقت (بيروقراطية) أما إذا كان الإعلام شفويا عن طريق رئيس فريق الممتحنين فهذا إجتناب لمضيعة الوقت خاصة وأن المترشح المقبل على إجتياز إمتحان لا ذنب له في ذلك.
•الفصل 38:
في صورة الإنقطاع عن إستغلال مؤسسة تكوين في مجال سياقة العربات والسلامة المرورية لمدة تفوق سنتين، لا يمكن إعادة استغلال المؤسسة إلا بعد تقديم مطلب في الغرض إلى المصالح المختصة للإدارة العامة للنقل البري التي تتولى دراسة هذا المطلب في إطار نظام الحصص.
هذا الاجراء فيه تجني صارخ على الدستور فحق الشغل تكفله الدولة والمنقطع لمدة عامين لسبب قد يكون مرضي او قاهر ولعودته لاستغلال مؤسسته يقع تحت طائلة نظام الحصص هذا دون اعتبار التداخل الذي يمكن ان يحصل بين هذا الفصل وقانون المالية العام.
•الفصل 40 : في حق الورثة.. تضييق واضح المراد منه محاولة غلق أكثر ما يمكن من موارد رزق.

احمد زين العابدين

مشروع كراس شروط مؤسسات تعليم سياقة السيارات

المتأمل في المشروع الجديد لكراس الشروط الخاص بمؤسسات تعليم سياقة السيارات يلاحظ من الوهلة الاولى خاصة إذا كان من أهل المهنة أنه صيغ بشكل جيد.
للنقلة النوعية التي وردت في فصوله مقارنة بكراس الشروط السابق والنصوص السابقة إجمالا فيما يتعلق باستغلال مؤسسة تعليم سياقة ويتضح ذلك من حيث
المعالجة المعمقة لما وقع التغافل عنه سابقا. فلأول مرة مثلا نسمع عن عقد تكوين ينظم العلاقة بين المؤسسة والمترشح لإجتياز رخصة السياقة. وهذا إن دل
على شيء فهو يدل على رفعة المعاني والأهداف التقدمية في نفوس صائغيه وخطوة أولى تعتبر عملاقة من أجل إنتشال وحفظ ماء الوجه للقطاع وللفئة القليلة الغيورة عليه والتي تتجرع الأمرين من أجل المحافظة عليه. فالتوجه التنظيمي والتاطيري الواضحين لدى ممثلي القطاع وهي الغرفة الوطنية لمدارس تعليم السياقة تحت اشراف اتحاد الصناعة والتجارة والمشرفين على المساهمة الفعالة والصادقة على تنظيمه والوقوف ضد المزيد من التردي الذي أصابه في العمق عاقدون العزم بمحتوى الفصول الواردة بالكراس على حفظ حقوق جميع الاطراف بصفة شفافة وبالقانون للضرب على أيادي العابثين والتأسيس لمرحلة قادمة لامكان فيها إلا للشرفاء والمحترمين الذين يحافظون علي مصداقية رسالتهم النبيلة. فالتلميح إلى إعتماد برنامج تكوين مستقبلا مرورا بالمراقبة البيداغوجية والتفرغ
التام لممارسة المهنة لما لها من تأثير على أرواح الناس وسلوكهم الحضاري في الطريق وفي المجتمع وإعتماد نظام الحصص لإستغلال مؤسسة تكوين في مجال السياقة كلها تصب في خانة واحدة وهي رد الإعتبار للتكوين والتعليم بكل أشكاله ومجالاته وترسيخ الممارسات المجتمعية النبيلة البعيدة كل
البعد عن أشكال الإنحراف في إنجاز الأعمال بدل الممارسات السائدة الهدامة لكل القيم والكرامة التي هي قبل الخبز بأشواط كثيرة. وأرجو في الختام
ان تتم المصادقة على هذا المشروع في أقرب الآجال للمضي قدما في مزيد من الإصلاحات. وفي الختام شكرا لكل من ساهم في هذا الإنجاز وننتظر المزيد.

عماد معطى الله

لفظ معاقين في الفصل 15

لفظ معاقين في الفصل 15 كان تولي ذوي الإحتياجات الخاصة خير.

في مرحلة أولى

السلام عليكم
في مرحلة أولى، الرجاء تنقيح الفصل 48 من قرار وزير النقل مؤرخ في 21 أكتوبر 2009 يتعلق بضبط شروط تعاطي مهنة التدريب والتعليم والتكوين في مجال قواعد الجولان والسلامة على الطرقات وسياقة العربات وتكوين مدربي تعليم سياقة العربات باعتباره غير دستوري (مسألة حلق اللحية).
•الفصل 48: ـ يجب أن يكون مظهر كل مدرب تعليم قواعد الجولان والسلامة على الطرقات ومدرب تعليم سياقة العربات ومكون مدربي تعليم سياقة العربات عند ممارسته لمهامه لائقا. وتعتبر من مقتضيات اللياقة خاصة العناصر التالية :
ـ لباس يحترم الآداب العامة ونظيف،
ـ نظافة بدنية بما في ذلك بالنسبة إلى الذكور حلق الشعر والذقن.